اطلاق دليل إدارة جودة التصدير

بدعم من المعهد الألماني القومي للمترولوجيا (PTB) وبالتعاون مع مركز التجارة الدولي (ITC)

 

وزارة الاقتصاد الوطني ومركز التجارة الفلسطيني- بال تريد يطلقان دليل إدارة جودة التصدير في دولة فلسطين للشركات الفلسطينية الصغيرة والمتوسطة

 

رام الله. اطلقت وزارة الاقتصاد الوطني ومركز التجارة الفلسطيني- بال تريد امس دليل إدارة جودة التصدير في دولة فلسطين للشركات الفلسطينية الصغيرة والمتوسطة بحضور وزير الاقتصاد الوطني عبير عودة، ومدير عام مركز التجارة الفلسطيني- بال تريد حنان طه، ومنسق المشروع الإقليمي للبنية التحية للجودة لدى المعهد الألماني القومي للمترولوجيا الكسندر حداد، ومسؤول تنافسية الشركات لدى مركز التجارة الدولي مارجريتا فندر.

 

جاء حفل اطلاق دليل ادارة جودة التصدير بعد يومين متواصلين 15- 16 مارس 2016 من ورشة العمل الخاصة بإدارة جودة التصدير  والتي حملت عنوان "تحسين الوصول إلى الأسواق من خلال تقييم المعايير والمطابقة" بدعم من المعهد الالماني القومي للميترولوجيا وبالتعاون مع مركز التجارة الدولي في مدينة رام الله.

 

وهدفت هذه الورشة التدريبية بالمجمل الى المساهمة في تمكين وتنمية الشركات الصغيرة والمتوسطة من دخول الاسواق الخارجية وذلك من خلال تسهيل فهم المتطلبات اللازمة لاستهداف الأسواق الإقليمية والعالمية بشكل استراتيجي.

 

وركزت الندوة على تعزيز وابراز الخدمات التي تقدمها مؤسسات دعم الاعمال لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة في هذا المجال، من خلال تقديم المشورات الفنية والدعم المناسب  بدف تلبية احتياجات الاسواق المستهدفة وتمكين هذه المشاريع.

 

وفي هذا الاطار اشارت عبير عودة الى ان دليل ادارة جودة التصدير للشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم سيساهم في توفير مصدر موثوق للمعلومات لتحقيق مستوى محدد وواضح لجودة منتجات الشركات الفلسطينية، كما وسيمثل هذا الدليل وسيلة فعالة ليتوافق مع متطلبات الوصول السائدة استهدافا للأسواق الخارجية.

 

وأشار ت حنان طه الى ان مشاركة مركز التجارة الفلسطيني- بال تريد في إعداد دليل ادارة جودة التصدير تأتي كأحد المساهمات في تطوير الجوانب التي من شأنها ان تساعد في تسهيل حصول المصدر الفلسطيني على المعلومة المناسبة وتوعيته في الإجراءات والخدمات ذات العلاقة، ولعل هذا ما انعكس بوضوح في الاستراتيجية الوطنية للتصدير، وتحديدا استراتيجية إدارة الجودة والتي تم إعدادها بالشراكة الكاملة مع كافة المؤسسات ذات العلاقة من القطاعين العام والخاص.

 

وأشاد الكسندر حداد الى التقدم الجيد جدا بعد أكثر من عامين منذ بداية العمل على إدارة جودة الصادرات مع الشركاء الفلسطينيين، حيث ان فلسطين والاردن هما أولى الدول العربية التي تعد وتنشر دليل لإدارة جودة التصدير. وقال خلال كلمته الى ان الشراكات القوية والتعاون النشط في مجال خدمات ضمان الجودة سيؤدي إلى دعم وتعزيز الشركات الصغيرة والمتوسطة الامر الذي سيزيد من قدرتها على المنافسة وتصدير منتجاتها وخدماتها إلى الاسواق الخارجية. وطمأن الحضور الى ان المعهد الألماني القومي للمترولوجيا (PTB) سيواصل دعم فلسطين في المستقبل.

 

من جانبها أكدت مارجريتا فندر أن تصميم وإنتاج منتجات ذات جودة عالية تتكيف مع أسواق التصدير ومتطلبات العملاء هي شروط أساسية لنجاح عملية التصدير بشكل عام، حيث ان التوافق مع متطلبات ومعايير الوصول إلى الأسواق الخارجية ووجود نظام ضمان جودة صلب ضروري لتلبية هذه الاحتياجات. واشارت الى ان إدارة الجودة هو المفتاح لزيادة القدرة التنافسية، ويمكن أن تفتح أسواق تصديرية جديدة للشركات الصغيرة والمتوسطة الفلسطينية.

 

كما قدمت منال فرحان، مدير عام الصناعة والمصادر الطبيعية في وزارة الاقتصاد الوطني عرض موجز عن دليل ادارة جودة التصدير في فلسطين وبعض المفاصل الأساسية فيه اضافة الى منهجية العمل التي تم اتباعها وكذلك اشارت الى فريق العمل من المؤسسات التي شاركت في اعداد هذا الدليل.

 

واختتم حفل الاطلاق بتسليم شهادات ادارة جودة التصدير للمتدربين اللذين شاركوا في التدريب المتخصص بإدارة جودة التصدير والتأكيد على اهمية دورهم في خدمة الشركات الفلسطينية.