كن عضواً في بال تريد

تستطيع بال تريد مساعدتك بطرق شتى. حيث نعرض في الأسفل لمحة مختصرة حول كيفية تقديمنا المساعدة لشركتك للنمو وتحقيق طموحاتها التصديرية.

حينما تصبح جاهزاً، اضغط هنا كي تعرض قائمة الخدمات الخاصة بالأعضاء، مع وصف مختصر لكل خدمة. علماً أن  الحصول على عضوية بال تريد هو أمر سهل،

وحينما تكون جاهزاً للتوجه لنموذج طلب العضوية، ما عليك إلا الضغط هنا.

 

التفكير في إستراتيجيتك ؟

 

 

فكر في خيارات دخولك إلى السوق، وكن على علم بالمخاطر التي ربما تواجهها كمصدر. ونحن بدورنا سوف نزودك بمعلومات قيمة متعلقة بهذه الاعتبارات الإستراتيجية.

 

 

اتخاذ القرار بالتصدير: إن عملية التصدير يمكن أن تسهم في نمو شركتك، وتحسين تنافسيتك من خلال تعريضك، وتعريض طاقم عملك لأفكار جديدة، إضافة إلى زيادة الطلب على منتجاتك من زبائن خارج نطاق سوقك المحلي.

 

اختيار استراتيجيات دخول السوق: هناك العديد من الخيارات للدخول إلى سوق خارجي- كما أن اختيار السوق الصحيح يعتمد على عدة عوامل.

 

مخاطر التصدير: قم بتقييم مخاطر التصدير، وحدد الأولويات بحسب هذه المخاطر، وقم بتقليلها إلى أدنى حد ممكن.

 

 

 

 

حول التفكير في أسواق التصدير التي تود دخولها؟

 

 

سوف تساعدك بال تريد كي تبدأ في البحث عن الأسواق المحتملة؛ خاصة وأن معرفة المكان الذي تصدر إليه ربما يكون أحياناً القرار الأصعب. وبناء على معرفتك بالمنتجات والخدمات، والاتجاه (النزعة) الذي تسير به الصناعة، ربما يتوفر لديك بعض المؤشرات حول الأسواق المستهدفة، وسوف نساعدك على  تحقيق هذا التصميم. كما أننا سنرشدك إلى تحديد أسواقك المستهدفة من خلال آلية ممنهجة.

 

استعرض الطلب: قم بمتابعة التغير في الطلب على منتجاتك سواء في السوق الإقليمية أو العالمية. وألق نظرة على الكميات التي تم تصديرها واستيرادها في الاقتصاد العالمي، وكذلك قم بإلقاء نظرة على قيمة هذه الكميات.

 

المنافسون والشركاء: قم باستقصاء المشهد التنافسي لمنتجاتك و/ أو خدماتك. من هي الجهة ذات نسبة التصدير الأكبر للسوق الذي أبديت اهتماماً به؟ وما هي العلامة التجارية (brand) التي تستحوذ على أكبر حصة في السوق الذي تستهدفه أنت ؟ كل هذه الأسئلة وغيرها تجيبك عليها بال تريد.

 

المعلومات القانونية والتنظيمية: الضرائب، الرسوم، شهادات الصحة، المعايير الطوعية وغير الطوعية، والرسوم. كل هذه الشروط التي لا بد منها للوصول إلى  السوق هي جديرة بالاهتمام من قبلك، وسوف تساعدك بال تريد على تعظيم أرباحك من خلال مساعدتك على فهم هذه التنظيمات واللوائح، والاستفادة منها.

 

 

التفكير في العمليات التشغيلية الخاصة بك ؟

 

 

هل تمتلك القدرة الإنتاجية، والإرادة، والقدرة المالية لرفع الإنتاج بما يتناسب مع طلبات التصدير الجديدة ؟ هل تمتلك ما يكفي من الالتزام والكفاءة لفعل ذلك؟ هل تستطيع أن تضمن مواردك المالية وفي نفس الوقت تحافظ على الجودة المطلوبة؟

 

سوف نساعدك للإجابة على هذه الأسئلة وغيرها.

 

عملية التوصيل: ستساعدك بال تريد في تقييم إمكانية تعاملك وتأمينك لطلبات التصدير الخاصة بك، وستساعدك في التأكد من أنك تمتلك الموارد والقدرة الكافية لتسليم الطلب، والتعامل مع احتمال زيادة هذا الطلب أيضاً.

 

اللوجستيات: سنساعدك على تحديد اللوجستيات الخاصة بك، فحتى تتمكن من التصدير بتكلفة مجدية، فإنك تحتاج إلى فهم جيد للوجستيات سلسلة التوريد، وخيارات الشحن والتسليم.

 

تحفيف المخاطر: سنساعدك أيضاً في تكوين فهم أفضل حول عملية إدارة المخاطر المرتبطة بالمنتجات المصنعة. كما سنسلط الضوء على قضايا المخاطرة والمسؤولية، وذلك حتى تأخذها بعين الاعتبار عند تصدير سلعك المصنعة و/ أو خدماتك.

 

 

حول التفكير في الإدارة المالية لعملية التصدير ؟

 

 

يمكن لعملية التصدير أن تشكل عبئاً كبير على القدرة المالية لمشروعك القائم: هل يمكنك كسب المال؟ ومن أين ستقوم بتمويل  رأس مالك؟ سنساعدك على التفكير بطريقة إستراتيجية حول هذه الاعتبارات.

 

كسب المال: من المهم، قبل عملية التصدير، أن تتحقق من قدرتك على جني القدر الكافي من الأرباح التي تضمن تغطية التكاليف المتعلقة بالتصدير.

 

اعتبارات التدفق النقدي: إن عملية التصدير، وتطوير سوق التصدير يمكن أن تكون مسألة مكلفة وتنطوي على قدر كبير من التكلفة، خاصة حينما يتصادم ذلك مع إستراتيجية الشركة، أو حينما لا يتم التخطيط له أو تنفيذه بالطريقة المناسبة.

 

خيارات الاقتراض: فهم خياراتك في حال احتجت إلى تمويل من المؤسسسات المالية، وذلك من أجل تكوين رأس المال الأولي للاستثمار به.

 

 

التفكير في عمليات التسويق والبيع الخاصة بك ؟

 

 

 

بمجرد أنك بدأت بالتفكير في التصدير، فإن احتمالية النجاح ستزداد في حال قمت ببحث العملية والتخطيط لها  بشكل معمق . وسنساعدك في الإجابة على أسئلة حاسمة مثل:

 

كيف ستتعامل مع الوكلاء، والموزعين، وطاقم العمل وحتى الزبائن، في الوقت الذي تكون فيه على مسافة بعيدة من جميع هذه الجهات ؟  هل ستتعامل معهم من خلال البريد الإلكتروني، الهاتف، زيارتهم شخصياً، أن يكون لديك مكتب في السوق (السوق الذي ستصدر إليه)، أو من خلال تعيين موظفين خارجيين ؟

 

ما هي العوامل التي من المحتمل أن تحدث تغييراً في منتجاتك أو خدماتك  (الشكل، الوظيفة، و /أو التوزيع) ؟

 

ما الذي يجب عليك أن تقوم بتغييره في المنتج أو الخدمة التي تقدمها من أجل أن تلبي احتياجات السوق الخارجي ؟

 

كيف ستواجه العوامل الثقافية واللغوية حينما تتعامل مع وسطاء، وعملاء، ومستهلكين خارجيين ؟

 

كيف ستقيم تكاليف دراسات ما قبل دخول السوق، ودخول السوق، وتكاليف البقاء في سوق خارجي وتنامي ذلك السوق؟

 

هل هناك احتمالات نادرة فيما يتعلق بالمنتج أو بالعملية التجارية؟ مثل أن يكون هناك متطلبات خاصة لختم المنتج أو ترزيمه ؟

 

 

 

 

 

التفكير في البحث والتطوير ؟

 

 

إن اختيار السوق بناء على عملية البحث والتطوير هو الخطوة الأهم  لموضعة المنتج في السوق أمام منافسيك. حيث يمكنك ذلك من المحافظة على حصتك السوقية وتنميتها، وتقديم عروض سعر مستندة إلى عروض قوية من ناحية قيمة منتجك. حيث ترشدك بال تريد أثناء اطلاعك على ما يتعلق بالبحث والتطوير.

 

كما سنساعدك على القيام بدراسة سوقية، أو القيام بتحليل لمعرفة وتحديد احتياجات ورغبات السوق الذي تستهدفه.

 

وسنساعدك أيضاً على مقارنة النتائج بالعرض القائم لمنتجاتك أو خدماتك.

 

وفي طلب بعض التعديلات، سنساعدك على تحديد ما إذا كان التعديل المطلوب هو تعديل شكلي ( تغيير في وسم المنتج، تسويقه، ترزيمه، إلخ) أو تعديل جوهري ( تغيير منتج نفسه- مثال: أن تقوم بإدخال منتجك الغذائي إلى سوق جديد يفضل نكهات مختلفة)